المعاهد الأزهرية في فلسطين تفتتح عامها الدراسي الجديد 2022/2021م

المعاهد الأزهرية في فلسطين تفتتح عامها الدراسي الجديد 2022/2021م

غزة – فلسطين: إعلام المعاهد الأزهرية

افتتحت المعاهد الأزهرية، عامها الدراسي الجديد 2022/2021م، يوم أمس الأحد الموافق 2021/9/5م، في فروعها الستة بقطاع غزة، لطلبة المرحلتين الإعدادية والثانوية، حيث حضر الطلبة صباح اليوم للمعاهد، وبدأ الطابور الصباحي بتلاوة عطرة من القرآن الكريم، تلاها الطالب(أحمد إبراهيم حماد)، تبعها السلام الوطني الفلسطيني، ثم كلمة عميد المعاهد الأزهرية في فلسطين.

وفي كلمته، هنأ عميد المعاهد الأزهرية معالي أ.د. علي رشيد النجار، الهيئتين الإدارية والتدريسية في معهد غزة الديني ببدء العام الدراسي الجديد، مُبلغاً خالص تحياته واحترامه وتقديره لكل معلم ومعلمة، قائلاً: "المعلم شمعةٌ تحترقُ لِتُنير الطريق للأجيال"، كما هنأ معاليه الطلبة بعودتهم لمقاعدهم الدراسية، مرحباً بالطلبة الجدد، ومشيراً إلى أن المعاهد الأزهرية مستمرةٌ بالتعليم الوجاهي، مع الالتزام الكامل بالتعليمات الصحية للوقاية من جائحة كورونا.

وأشاد معاليه بدور الأزهر الشريف في نشر الدين الوسطي المعتدل، الذي لا إفراط فيه ولا تفريط، منوهاً أن المعاهد الأزهرية في فلسطين تتبع مشيخة الأزهر الشريف بجمهورية مصر العربية، وتُقدم لطلبتها التعليم العلمي والثقافي إضافةً إلى التعليم الشرعي المعتدل الذي يحثُ على الترابط والتسامح وينبذ الغلو والتشدد.

وبهذه المناسبة تقدم معالي أ.د. النجار بالشكر الجزيل لفخامة السيد الرئيس محمود عباس -حفظه الله- رئيس دولة فلسطين، لرعايته للمعاهد الأزهرية، وفضيلة د.محمود الهباش قاضي قضاة فلسطين ومستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية، الذي لا يألو جهداً للارتقاء بالمعاهد الأزهرية، وللأخ المناضل أحمد حلس أبوماهر عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض عام التعبئة والتنظيم في المحافظات الجنوبية.

وبجزيل الشكر والتقدير لفضيلة الإمام الأكبر أ.د.أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، وفضيلة أ.د.محمد عبدالرحمن الضويني وكيل الأزهر الشريف، وفضيلة الشيخ أ.د.سلامة جمعة علي داود رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، وفضيلة الشيخ أحمد عبدالعظيم محمد حسين رئيس الإدارة المركزية للامتحانات، بمشيخة الأزهر الشريف، على ما يقدمونه من خدمات جليلة لمعاهد دولة فلسطين من منح وكتب دراسية لطلبة المعاهد مجاناً.

وأثنى معاليه على الدور الكبير الذي يقوم به سعادة السفير دياب اللوح سفير دولة فلسطين لدى جمهورية مصر العربية ، وأ.أحمد فرحات مساعد السفير في خدمة المعاهد الأزهرية.

وحث معالي أ.د.النجار الطلبة على الجد والاجتهاد في دراستهم، مؤكداً أن معلمي المعاهد على استعداد تام لتذليل أي عقبة تواجه الطلبة، وذكّرَهم بقول الإمام مجاهد: "لا ينال العلم مستحٍ أو مسكتبر".

وتم توزيع الطلبة ودخولهم إلى الفصول، حيث انتظمت الدراسة داخلها من الحصة الأولى.

وأجرى معاليه جولةً تفقديةً داخل الفصول الدراسية، اطَّلَع من خلالها على توزيع الطلبة داخل الفصول الدراسية، ومدى الالتزام بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا.